Colors
 
المادة 308 كانت ممر آمن لعلاج مشكلة اجتماعية- يوميات : محمود الدويري

هل كانت المادة 308 تعالج في اوجه منها حالات اجتماعية حرجة وصعبة؟

ومن وراء تشكيل رأي عام لالغائها ؟

ولماذا يعلن رئيس الوزراء قبيب التصويت على الغاء المادة (اصراره علانية على الغائها)؟

المادة الغيت من القانون وصارت خبرا من الماضي وكانت المادة سلاحا في يد المرأة بحيث هي من تقرر القبول او الرفض ( للزواج المشروط والمربوط بحد 7 سنوات) ويحق لها بأي وقت العودة عن قرارها والمطالبة بمحاكمة الجاني !!!

الآن ستواجه المرأة مشاكل منها اسري وعائلي وما يترتب عن المواقعة من آثار ومنها (الحمل مثلا والعار والقتل (جرائم الشرف ) والحقد والثار من الطرفين دون وجود ممر آمن يعالج مشكلة وقعت ….

في العرف العشائري كان الزواج جزء من الحل ولطالما اتبع المجتمع حل الزواج خصوصا لما يقال عته المواقعة الجنسية او ما يشبهها بالتراضي على امل الزواج وتنصل الرجل من وعوده الي قامت على اساسها مواقعة وصفت عند الاختلاف بالاغتصاب او هتك العرض الى ما ذلك والزواج بمثل هذه الحالة ليس مكافأة وانما معالجة لاشخاص لا يريدواان يتحملوا المسؤولية …

الحالة بحاجة الى مراجعة حتى وان تم الغاء المادة لمعالجة تداعيات مثل هذه الاحداث وخصوصا منها ما يتم بظروف بعيدة عن عنصر( الاكراه )

نبذة عن -

التعليقات مغلقة.